logo
المزيد

ماذا تعني معالجة الآلام التداخلية
يعاني الكثير من المرضى رغم المعالجة المحافظة طويلة السنين وأحياناً المعالجة الجراحية من آلام الظهر والساقين المزمنة .والأسباب هنا هي أيضاً عديدة كالمعقدة . وعليه يكون هجوم حلقات السيطرة على الآلام المضطرب على المستوى الخليوي ، والاضطرابات الحيوية الميكانيكية ،تغيرات غير مجددة ( مخربة ) وتداعيات العمليات ، وكذلك تعاملات الآلام المضطربة فيما بينها .
ولكسر دائرة الشيطان هذه ولإعطاء المريض خبرة التحرر من الألم ، تكون معالجة الألم التداخلية في كثير من الحالات التطبيق المناسب . عند معالجة الآلام التداخلية تجد تطبيقات مختلفة في اختراق الألم قاعدتها المشتركة وتتمم بعضها بعضاَ . عن طريق التطبيقات الزمنية والمنسقة لمعالجات خارجية وإجراءات تداخلية – أصغرية ، يمكن بالترافق مع إقامة قصيرة في المشفى في المانيا،و غالباً يتم بلوغ تحسن توقيف الآلام وتخطيط العودة إلى طريق الحياة الخالية من الآلام .
كيف هو مسار معالجة الآلام التداخلية
تتطلب معالجة الآلام التداخلية في الحالة الطبيعية إقامة لعدة أيام في المشفى في المانيا . خلال المعالجة في المشفى سوف يُطبق إلى جانب التسلل التشخيصي تحت المراقبة الشعاعية – أو الطبقي المحوري ( CT ) تحت شروط معقمة في صالة العمليات ، إعطاء أدوية هادفة عند العمود الفقري الموجع ، بالقرب من النخاع الشوكي ، وعند جذور الأعصاب الموجعة . إن المعالجات الخاصة بالسيروم في جناح المشفى بالترافق مع المعالجة برياضة المرضى المركزة ( حركات سويدية ) تتم دائرة الوصفة العلاجية . عند أي مرضى تظهر المؤشرات لمعالجة الآلام التداخلية ؟

حالات آلام مزمنة وحادة لفقرات الرقبة والصدر والعجز .
حالات آلام مزمنة وحادة بعد عمليات الديسك ( فتق قرص فقري ) .
ترقق مفصلي متعدد الأوجه – التهاب مفاصل ( تآكل مفاصل العمود الفقري ، التهاب مفاصل الفقرات )
أعراض متعددة الأوجه ( آلام مفاصل الفقرات ) .
دوخه و شقيقة .
آلام مفاصل .
آلام روماتزمية .
اعتلال الأعصاب ( آلام عصبية ) .
آلام لدى اضطرابات تدفق الدم .
توصل هذه الوصفة العلاجية إلى نتائج جيدة جداً عند حالات حادة شديدة وكذلك المزمنة التي لم تحقق عندها إجراءات العلاج الإسعافية النجاح المرغوب .

العلاج‏