logo
المزيد

زراعة عضاريف الركبة‏
تربية خلايا غضروفية من ذات الجسم
لدى زرع الغضروف أو أيضاً خلايا غضروفية أو كوندروتسوتن.
يدور الأمر حول أجراءات عملياتيه جراحية جديدة ، بهدف ترميم الغضاريف المعطوبة بمساعدة خلايا غضروفية من ذات الجسم . وهذا مايتم القيام به بنجاح في ألمانيا من قبل القليل من الإختصاصيين . كان الدكتور باوم هو الاول في العالم الذي قام بزرع الغضروف بتنظير نظيف لمفصل الركبة . لقد ساعد في تطوير هذه الطريقة ودرب أطباء آخرين على تقنيات هذه العملية . وحيث ينمو في الأماكن المتضررة من المفصل نسيج غضروفي أصيل ، تكون هناك امكانية الشفاء التام للغضروف المعطوب ممكنة .
1 – انتشال الخلايا الغضروفية :
بداية يتم في عملية جراحية صغيرة انتشال خلايا غضروفية من مناطق حركية غير مجهدة . ثم ترسل هذه الخلايا إلى مختبر تخصصي في حاوية صغيرة مبردة . 2 – تربية الخلايا في المختبر :
هنا يتم إكثار الخلايا . تكور الخلايا هنا بشكل ثلاثي الأبعاد " كرات ضغيرة " والتي ما تلبث أن تصبح جزئيات الربط ( بروتين جاذب ) بشكل ميكانيكي مستقر . فيما بعد ينمو الخلايا الغضروفية في المكان المعطوب ، حتى يملىء هذا بشكل تام . 3 – زرع الخلايا الغضروفية :
بهذه الطريقة يمكن معالجة الغضاريف المعطوبة في الركبة ومفاصل الورك وغيرها تنظيرياً بشكل تام .
وحيث أن المادة المحقونة تمتلك خواص حيوية ميكانيكية مثل الغضروف الطبيعي ، سيتم تقييمه من قبل الأعضاء ليس كجسم غريب . إن الخلايا الغضروفية الحية مستعدة لتشكيل طبقة غضروفية فعالة . وحيث أن الكريات الصغيرة من الخلايا التي تمت تربيتها ( ماتسمى : شبه الكروية ) ستوضع في الخطوة التالية في ألأماكن المتضررة من المفصل ، حيث تنقص كتلة الغضروف ، ستتكاثر هذه هناك مباشرة ، حيث الحاجة إلى الغضروف في الجسم . سيتشكل نسيج غضروفي من نفس الجسم السليم ، الذي سيقوم بجميع الوظائف الداعمة ، التي تنقص في المفصل المعطوب .
ماذا يجري بعد العملية :
بعد حوالي ستة أسابيع تظهر التغطية الكاملة للمكان المعطوب بخلايا غضروفية حية ، والتي لا تمتلك سماكة وقدرة الإجهاد الذي تمتلكه الخلايا الغضروفية المجاورة . بالمقارنة مع عشب مقصوص حديثاً ، يتوجب في هذه الحالة استخدام عكازات من أجل تخفيف العبء . إضافة إليه يتوجب الإنتباه إلى تحركات كافية للمفضل ، كي يتحرض تدفق الدم من جراء تبديل ضغط الإجهاد . تتم تغذية الغضروف عن طريق الإنتشار ، كما هو الحال عند الإسفنج . عندما يضغط عليه ، سيتم بنذ مواد الشوائب ، وعند رفع الضغط سيتم بالمقابل امتصاص المواد المغذية . يساعد في الشفاء : المعالجة الفيزيائية وسكك حركة تخصصية . متى يمكن الإجهاد ثانية؟
بعد حوالي 6 أسابيع يتوجب البدء بإجهاد جزئي ، وبعد ثلاثة أشهر كحد اعظمي يتوجب التخلي عن العكازات . متى يمكن ممارسة الرياضة ثانية ؟
لايؤخذ دائماً زرع الغضروف بعين الإعتبار . عندما يكون عطب المفصل كبيراً ، أو أيضاً السطح المقابل متضرر كثيراً ، عندها يكون ذلك متأخراً جداً .
شروط أساسية :
بخصوص نجاح زرع الخلايا الغضروفية يحتاج المرء إلى مفصل ثابت ، ومحور مفصل طبيعي وجسم المفصل الحر الناقص ، تلك التي يمكن أن تدعم المزروع . هناك مؤشرات مميزة لعملية زرع الخلايا الغضروفية هي عطب الغضروف في المفصل وخاصة مفصل الركبة ومفصل الوثب . ومن الشروط المثالية للزرع هي عند مرضى بعمر 15-55 سنة ، عند مساحة معطوبة حتى 10 سم 2 في حال تواجد نسبة متساوية مع الغضروف المتبقي السليم . يجب أن يكون مفصل الركبة مستقر ( ثابت ) ، أي أن الرابط في حالة جيدة وسليمة ، يتوجب الإبتعاد قدر الإمكان عن الإجهادات الزائدة عن المعتادة للمفاصل مثل : من خلال أحمال زائدة بشكل كبير . وبشكل عام ينصح بهذه الطريقة حتى عمر 55 سنة ، والفيصل هنا العمر الحيوي ( البيولوجي ) وليس التقويمي للمريض .

الفوائد بنظرة واحدة :

تخفيف الآلام .
إعادة قدرة تحمل الإجهادات .
تحسين الحركات .
إعادة بناء الطبقة الغضروفية .
الإبتعاد عن تعويض – المفصل .

العلاج‏